سانسيكير الدولية ورولز رويس يقدّمان أول يخت مع أم تي يو الهجينة في عام 2020

جديد أوشين كوين 150 من أوشين كينغ - اليخوت الأخبار
 
  • إتفاقية التعاون توفر لليخت سانسيكير مع نظام الدفع الهجين إنتاج أول نظام من أم تي يو
  • مستويات صامتة منخفضة الإهتزاز، وأنماط تشغيل متغيرة خالية من الإنبعاثات وقوية لتلبية الإحتياجات المحدّدة
 
وافقت شركة صناعة اليخوت الفاخرة البريطانية سانسيكير الدولية ورولز رويس على تقديم أول يخت مزود بنظام دفع هجين لإنتاج أم تي يو في عام 2020. في معرض دوسلدورف للقوارب من 19 حتى 27 يناير، ستقدم سانسيكير وأم تي يو نظام الدفع الهجين الجديد.
وعلق سيان روبرستون، مدير المبيعات في سانسيكير الدولية قائلاً: “سانسيكير كانت دائما تقود الصناعة من خلال الإبتكار وكونها الأولى في السوق لذا من المناسب تماماً أن نكون أول مصنع لليخوت في مجال الأداء الفاخر للشراكة مع أم تي يو الهجينة التي ستحدث ثورة قوة في جميع قوارب العملاء على مدى السنوات القادمة. لا تزال الطريقة التي يستخدمها أصحابها في إستخدام قواربهم تتطور مع الكفاءة وتقليل الضوضاء الآن بنفس أهمية الميزات والحجم التي تسهم جميعها في إتخاذ قرار الشراء النهائي. وستعرض هذه التقنية الهجينة الجديدة في إطلاق نموذج جديد تماماً في عام 2020 وستسمح للمالكين بإختيار أنماط التشغيل المتعددة من الكهرباء بالكامل بدون أي إنبعاثات من خلال إستخدام محركات الديزل المزدوجة ذات 12 أسطوانة والتي تقدم أداءً فائقاً ورائداً. سيقودنا دائماً عملائنا الذين يبحثون عن أعلى مستويات الإبتكار لمطابقة طموحاتهم الممدودة.”
وقال كنوت مولر، رئيس قسم الأعمال البحرية والحكومية في أم تي يو: “إن الجمع بين محركات الديزل والمحركات الكهربائية، بالإضافة إلى البطاريات ومناطق تطبيقها المتغيرة، توفر لملاك اليخوت فوائد كبيرة. تقدم الإبحار الصامت، مقترنة بمستويات منخفضة من الإهتزاز والإنبعاثات، مكاسب هائلة من حيث الراحة على متن اليخت. مستويات عالية الأداء والكفاءة والتوافق البيئي ومرونة نظام الدفع هي مصلحة كبيرة اليوم عند تشغيل اليخت. نحن نؤمن بأن التركيز في صناعة اليخوت المستقبلية سيكون أكثر فأكثر على حلول الأنظمة الذكية والمبتكرة بدلاً من التركيز فقط على مستوى إنتاج الطاقة.”
نظام دفع هجين متكامل تماماً مزوّد بمحركات أم تي يو 2000 سوف يكون لليخوت سانسيكير الجديد نظام دفع هجين متكامل من أم تي يو. وسيتألف من محرّكين ديزل سعة 12 إسطوانة من نموذج أم تي يو  2000 بسعة 12 إسطوانة (كل منهما يولدان حوالي 1432 كيلوواط / 1،947 حصان)، ومولدات على متن اليخت، ووحدات دفع كهربائية، ونظام نقل، وبطاريات، وأنظمة مراقبة، ويمكن توسيعها على أساس معياري.
وسيتم تزويد اليخت بستة أوضاع تشغيل مختلفة يسهل تشغيلها، بما في ذلك أوضاع “الهجينة الذكية” التلقائية و”الهجينة للشحن”، والتي تتيح إستخدام جميع مصادر الطاقة حسب الحاجة. في “الوضع الكهربائي”، يمكن تزويد المولدات الكهربائية بطريقة دفع اليخوت والطاقة على متنها بإستمرار، مما يوفر تحسين إستهلاك الوقود والراحة على متن اليخت للممرات الطويلة. في “الوضع الصامت”، الذي يستخدم الطاقة فقط من البطاريات، يوفّر ما يصل إلى 40 دقيقة من الدفع و 120 دقيقة من الطاقة على متن المركبة مع كل زوج من بطاريات أم تي يو المثبتة، مع عدم إنتاج أي إنبعاثات على الإطلاق.
تعاون ناجح يعود لأكثر من 18 عاماً
حققت شركة سانسيكير و أم تي يو علاقة عمل ناجحة منذ أكثر من 18 عاماً، حيث تم تركيب ما يزيد عن 1،8 مليون حصان من إم تي يو في اليخوت بأطوال تتراوح بين 20 و 47 متراً. في وقت مبكر من عام 2010، وضعت الشركتان الأساس لنظام الدفع الهجين في الإختبارات التي أجريت على يخت نموذج أولي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *