فينكانتيري توقّع إتفاقاً مع الدولة الفرنسية للحصول على ٥٠٪ من أس.تي.أكس فرنسا

فينكانتيري توقّع إتفاقاً مع الدولة الفرنسية للحصول على ٥٠٪ من أس.تي.أكس فرنسا

فينكانتيري توقّع إتفاقاً مع الدولة الفرنسية للحصول على ٥٠٪ من أس.تي.أكس فرنسا

فينكانتيري توقّع إتفاقاً مع الدولة الفرنسية للحصول على ٥٠٪ من أس.تي.أكس فرنسا
٢٧ فبراير ٢٠١٨

وقّعت فينكانتييري من خلال شركتها التابعة فينكانتيري أوروبا اليوم إتفاق شراء لإقتناء ٥٠٪ من رأس مال شركة س.ت.أكس فرنسا من الدولة الفرنسية، ممثلة في (Agence des Participations de l’Etat) APE
أتى التوقيع بعد إتفاقية شراء الأسهم التي وقّعت سابقاً بين فينكانتيري و س.ت.أكس STX أوروبا في ١٩ أيار ٢٠١٧ كنتيجة لتطبيق الدولة الفرنسية حق الشفعة لإقتناء كامل رأس المال س.ت.أكس STX فرنسا في ٢٨ تموز ٢٠١٧، ويلي التوقيع إتفاقية شراء الأسهم بين الدولة الفرنسية و س.ت.أكس أوروبا.
وتخضع عملية الإستحواذ التي تقوم بها شركة فينكانتيري لإتمام الصفقة بين الدولة الفرنسية وشركة س.ت.أكس أوروبا إلى الشروط المتطبقة لهذا النوع من المعاملات.
وينصّ الإتفاق على سعر شراء قدره  ٥٩،٧ مليون يورو لشركة "فينكانتيري"، تدفع عن طريق الموارد المالية المتاحة.
هذا التوقيع هو جزء من الإتفاق الذي أعلنته الحكومة الإيطالية والفرنسية في ٢٧ أيلول ٢٠١٧ بشأن هيكلية الحصص الرأسمالية المستقبلية لشركة س.ت.أكس فرنسا. ويتضمن هذا الإتفاق مشاركة المجموعة البحرية كمساهم في الشركة وثمثل هذه الخطوة أولى الخطوات الهامة نحو إنشاء تحالف مستقبلي بين كل من الرحلات البحرية والعسكرية.
وفقاً لهذه الإتفاقية، وعند إتمام الصفقة سيتّم تنفيذ إتفاقية المساهمين وإتفاقية الإقراض للأسهم المتعلّقة ب ١٪ من رأس مال شركة س.ت.أكس فرنسا التي سيتّم إقراضها من قبل APE إلى فينكانتيري ضمن الشروط المتّفق عليها بين الطرفين.
بعد إتمام الصفقة، ستتشكل الهيكلية الجديدة لمساهمين شركة س.ت.أكس فرنسا كما يلي:
• فينكانتيري فينكانتيري أوروبا: ٥٠٪ (سيتم إقتراض ١٪ إضافية من APE)
• الدولة الفرنسية (APE): ٣٤،٣٤٪ (منها ١٪ سيتم إقراضها إلى فينكانتيري)
• المجموعة البحرية: ١٠٪ (أو ٦٦،١٥٪ إذا كانت خطة حق ملكية الموظف للأسهم المشار إليها أدناه أو / و مشاركة مجموعة من الشركات المحلية لا يمكن تنفيذها في نفس الوقت)
• موظفي س.ت.أكس فرنسا: تصل إلى ٤٠،٢٪
• الشركات المحلية: حتى ٢٦،٣٪
وسيتألف مجلس إدارة شركة س.ت.أكس فرنسا كالتالي:
• ٤ أعضاء يعينهم فينكانتيري (بمن فيهم الرئيس والرئيس التنفيذي)
• عضوان تعينهما الدولة الفرنسية
• عضو واحد تعينه المجموعة البحرية
• عضو واحد يعينه الموظفون
وسيكون لرئيس المجلس صوت بالتصويت.
مع خبرة أكثر من ١٥٠ عاماً، تشكل  س.ت.أكس فرنسا لاعب بناء عالمي في المجال البحري. مقرّها في سانت نازير، على ساحل المحيط الأطلسي الفرنسي، المجموعة تضمّ إحدى أحدث مصانع السفن في العالم ولديها خبرة كبيرة في تصميم وهندسة السفن المبتكرة والأكثر تعقيداً. س.ت.أكس فرنسا لديها ما يقارب ٢٦٠٠ موظف وشبكة من أكثر من ٥٠٠ متعهّد. وفي عام ٢٠١٦، حقّقت عائدات بلغت نحو ٤،١ مليار يورو.
ستعزّز شركة فينكانتيري قيادتها للأسواق العالمية من خلال هذه الشراكة. إن التكامل الذي حصل بين أنشطة ومنتجات فينكانتيري و س.ت.أكس فرنسا السياحية، سيسمح للشركتين بخدمة جميع العملاء و تلبية جميع الأسواق وسيوّلد هذا التكامل قيمة مضافة ليس فقط للمساهمين، ولكن أيضا للموظفين ولشبكات المقاولين.
وسيتّم تقييم أي تغيير في خطط فينكانتيري المتوقع تنفيذها في ٢٠١٦-٢٠٢٠ وبالتالي العمل عليها وفقاً للقوانين المطبقة في حينها.


Fincantieri Shipyard
C
شروط ملفات الارتباط
ملفات تعريف الارتباط هي ملفات مخزنة في متصفحك بهدف تخصيص تجربة الويب الخاصة بك. من خلال قبول سياسة ملفات تعريف الارتباط ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
القوائم التي يتعين مقارنتها
لا توجد قوائم للمقارنة
تسجيل الدخول
اسم المستخدم
كلمه السر
نسيت رقمك السري؟ تذكير